English  كوردی  عربي
Skip Navigation Links
الصفحة الرئيسية
من نحن
إصدارات
شركاء
مقالات
الارشيف
مواقع صديقة
اتصل بنا
صور
Skip Navigation Links
الزوار المسجلين: 160022
الزوار الحاليون: 30
  
 
نشر كتيب ( المنتدى الاجتماعي العراقي )
 
الغضب المصري بعد الانتفاضة التونسية
 
حملة مساندة الدعوى القضائية لممثلي منظمات المجتمع المدني أمام المحكمة الاتحادية العليا
 
تشكيل الحكومة واجب وطني لدرء المخاطر على بلادنا
 
تأملات أربعاء الرماد .. أربعاء الأمل !
  
  
 
مجلة سلام - ئاشتي
  
  
 
تقریر مرکز میترو عن انتهاکات حریة صحفیة فی انتخابات العراقیة
 
الاستعراض الدوری الشامل للعراق 2010 / تقریر اصحاب المصلحة
 
الاستعراض الدوری الشامل للعراق 2010 / التقریر الوطنی
 
الاستعراض الدوری الشامل للعراق 2010 / تقریر المفوضیة السامیة لحقوق الانسان
 
بيان استنكار استهداف الكنائس بالموصل أصبح أمرا واضح
  
 
حملة مساندة الدعوى القضائية لممثلي منظمات المجتمع المدني أمام المحكمة الاتحادية العليا
(ئارام)
شاهد: 1465
آب 24 2010
HyperLink

       استناداً لنص المادة 93/ ثالثاً من الدستور، رفعت مجموعة من ممثلي منظمات المجتمع المدني العراقية (جمعية الامل العراقية والجمعية العراقية للادارة والتنمية الصحية ومركز دار السلام العراقي ونساء من اجل السلام) دعوى قضائية الى المحكمة الاتحادية العليا على السيد محمد فؤاد معصوم (رئيس السن) لمجلس النواب العراقي إضافة لوظيفته، للخرق المتكرر والمتعمد للدستور، ابتداءً من رفع جلسة البرلمان الافتتاحية، مما تسبب في عدم انتخاب الرئاسات السيادية الثلاث، وفي تقويض العملية السياسية التي ينبغي ان تستند إلى مبدأ التداول السلمي للسلطة كما نصت عليه المادة (6) من الدستور النافذ. 

 

       وجاء في فحوى الدعوى ( بتأريخ 01 /06/2010 صادقت محكمتكم الموقرة على نتائج الانتخابات التشريعية، وقد تم عقد الجلسة الاولى برئاسة المدعى عليه باعتباره اكبر الاعضاء سنا استنادا لأحكام المادة (54) من الدستور، الا ان المدعى عليه اضافة لوظيفته اعتبر الجلسة مفتوحة من دون نص قانوني او دستوري، وهو ما عرقل انتخاب رئيس المجلس ونائبيه وحسبما تتطلبه المادة (55) من الدستور ، وادى ذلك الى عرقلة العملية السياسية بعدم انتخاب رئيس الجمهورية وفق المادة ( 72/ ب)، والتجاوز على المادة (76) بتكليف مرشح محدد لتشكيل مجلس الوزراء، ومخالفته لاحكام الدستور عندما سمح لبعض اعضاء مجلس النواب دون سواهم باداء اليمين الدستورية، واستثنى اعضاء السلطة التنفيذية من الفائزين بالانتخابات، كل ذلك ادخل البلاد في ازمة خانقة لا تعرف عواقبها، والمتضرر الرئيس فيها هو عموم الشعب العراقي).

 

       وتوجه المدّعون في الدعوى إلى المحكمة الاتحادية بطلب ألزام المدعى عليه بوصفه رئيساً مؤقتاً لمجلس النواب بانهاء الجلسة المفتوحة المخالفة للدستور، بانتخاب رئيسا للمجلس ونائبيه عملا باحكام الدستور، وبعكسه دعوة المحكمة الاتحادية إلى اتخاذ القرار بحل مجلس النواب واعادة الانتخابات، ولا سيما ان البلد يشهد تدهوراً خطيراً في الأوضاع الأمنية راح ضحيته الآلاف من القتلى والجرحى في بغداد وديالى والكوت والبصرة والفلوجة والرمادي وغيرها من مدن العراق ، وتردٍ مزرٍ في كل أنحاء البلاد في تقديم الخدمات الأساسية للمواطنين من كهرباء ومياه ووقود ورعاية صحية، وتأخر في صرف مستحقات المشمولين بشبكة الحماية الاجتماعية، ولاسيما الأرامل والنساء المعيلات لأسرهن ، لمدة تزيد على ستة أشهر ، وتفشي البطالة والفقر بين شرائح المجتمع ، وانتشار الفساد الإداري والمالي في الأجهزة الحكومية، وقصور شديد في أداء المؤسسات العامة لوظائفها، كل ذلك في ظروف الحر الشديد الذي لم يشهد العراق له مثيلاً منذ سنوات طوال.  

 

       لقد تم رفع الدعوى باعتباره حقاً دستورياً، بالأخذ بعين الاعتبار المصلحة الوطنية العليا لشعبنا، وانطلاقاً من شعور وتلمس هذه المنظمات، وبالاتفاق مع العديد من منظمات المجتمع المدني وقادة الرأي المحليين، بعجز الكتل السياسية الفائزة بالانتخابات عن التوصل إلى تسوية مشتركة للأزمة السياسية الراهنة، رغم مرور أكثر من خمسة أشهر على اجراء الانتخابات العامة، واستخفافهم بمعاناة الشعب في ظل تفاقم الأوضاع الأمنية والخدمية والاقتصادية في البلد ، وزعزعة ثقة المواطنين بالممارسات الديمقراطية في إدارة دفة الحكم.

 

       لقد أكد الدستور العراقي في المادة (5) منه على ان السيادة للقانون والشعب مصدر السلطات وشرعيتها ، وهو صاحب الحق والقرار في انتخاب من يمثله لتحقيق أماله في الأمن والاستقرار والسلام وضمان الحريات والعيش الكريم في عراق ديمقراطي.


رأي الزوار


أدلي برأيك

 
افتتاح دورات تعلم الخياطة والتجميل لطالبات محو الامية
 
قصص محو الامية في قرية صفية الكاكائية
 
منظمة المسلة لتنمية الموارد البشرية تحصل على جائزة سيرجيو ديميلو
 
تقديراً لجهودها في مساعدة ضحايا العنف القائم على اساس الجندر
 
"التقرير الختامي لمشروع توعية النساء للمشاركة في الانتخابات"
  
  
 
Pathway to Justice ......Legal support for IDPs and returned refugees
 
almesalla bank informaiton
 
تبرعوا لانشطة المسلة
  
  
  

تصميم هوليرتيك